التخبط عند الاشاعرة في علو الله – الغزالي ينقض عقيدة الاشاعرة المتأخرين


لا هو داخل العالم ولا خارجه ولا متصل ولا منفصل

قال أبو حامد الغزالي وهو من أساطين الاشعرية : ( إثبات موجود في الاعتقاد على ما ذكرناه – اي : لا هو داخل العالم ولا خارجه ولا متصل ولا منفصل – من المبالغة في التنزيه شديد جداً بل لا يقبله واحد من الألف لا سيما الأمة الأمية)) إلجام العوام عن علم الكلام ص56-57

فما هذا التخبط في المدرسة الاشعرية .. !!!

هؤلاء قوم لا يعرفون ربهم فأضلهم الله

النقل من مشاركة في مقال يفضح التقية الاشعرية
يزعمون توحيد الامة بينما هم يريدون توحيدها على التعطيل عقيدة الوثنيين الفلاسفة

صدق الامام ابن قدامة رحمه الله حين قال في كتاب المناظرة في القرآن ص35 : ولا نعرف في أهل البدع طائفة (يكتمون) مقالتهم ولا يتجاسرون على إظهارها إلا الزنادقة و(الأشعرية) ا.هـــــــــ

فمن لبس في كلام الله يلبس على الناس في ما دون ذلك

رحم الله ابن القيم حين قال :
لَبَّستُمُ معنى النُّصُوصِ وقولَنَا – – – فغدَا لَكُمْ للحقِّ تلبيسَانِ
منْ حَرَّفَ النَّصَّ الصَّرِيحَ فكيفَ لا – – – يأتِي بتحريفٍ على إنسانِ ؟

About asha3ira2

بسم الله
This entry was posted in فودة, أين الله, الهجوم الشديد على أهل السنة, التقية, التقية الاشعرية, العلو, اين الله, سعيد فودة, شعر, علو الله. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s