السواد الاعظم

بسم الله


شبهة:السواد الاعظم

نقلا من الرابط اعلاه

نريد أن نجمع نقول أهل العلم بخصوص هذه الشبهة التي يلوكها أهل البدع الذين يتكلمون عن جهل بالسنن و الاثار و لا سلف لهم في عقيدتهم الا الوثنيين الفلاسفة.

ومستند أهل البدع هو قطعة ضعيفة واهية لا تثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم .. وهنا سنبدأ ان شاء الله بهدم بنيان أهل البدع لتخر على رؤوسهم

إن أمتي لا تجتمع على ضلالة ، فإذا رأيتم اختلافا ، فعليكم بالسواد الأعظم
الراوي: أنس بن مالك المحدث: الألباني – المصدر: ضعيف ابن ماجه – الصفحة أو الرقم: 788 خلاصة الدرجة : ضعيف جداً) دون الجملة الأولى فهي صحيحة

والان مع بعض النقول التي كتبت على عجل. نرجو لاحقا أن يفرد بحثا علميا مؤصلا ثم يحذف هذا الموضوع!

حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم

من كان على مثل ما أنا عليه اليوم وأصحابي (السلف الصالح)


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
تفترق أمتي على ثلاث وسبعين فرقة كلهم في النار إلا واحدة ، قيل : يا رسول الله : ومن هي ؟ قال : من كان على مثل ما أنا عليه اليوم وأصحابي ، وفي رواية : هي الجماعة ، وفي رواية : يد الله على الجماعة
الراوي: – المحدث: ابن تيمية – المصدر: مجموع الفتاوى – الصفحة أو الرقم: 24/171 خلاصة الدرجة: مشهور

ويتوقف هدى أو ضلال أي مسلم بحسب قربه أو بعده من هذا الحديث و نظيره من الكتاب و السنة …….. و الحمد لله رب العالمين.

نلاحظ أن فهم الصحابة للسنة هو الحد الفاصل بين الفرق الاسلامية جميعا وما لم يكن ذلك اليوم دينا لن يكون اليوم دينا كما قال مالك ابن أنس رضي الله عنه.


أثر الصحابي الجليل عبد الله بن مسعود رضي الله عنه

( الجماعة ما وافق الحق وإن كنت وحدك)


قال الإمام ابن القيم رحمه الله تعالى في الباب العاشر من كتابه إغاثة اللهفان : (في علامات مرض القلب وصحته):

“قال عمرو بن ميمون الأودي : [صحبت معاذاً بـاليمن ، فما فارقته حتى واريته في التراب بـالشام ، ثم صحبت بعده أفقه الناس ؛ عبد الله بن مسعود رضي الله عنه؛ فسمعته يقول: عليكم بالجماعة، فإن يد الله على الجماعة، ثم سمعته يوماً من الأيام وهو يقول: سيلي عليكم ولاة يؤخرون الصلاة عن مواقيتها، فصلوا الصلاة لميقاتها، فهي الفريضة وصلوا معهم، فإنها لكم نافلة،

قال: قلت: يا أصحاب محمد! ما أدري ما تحدثونا، قال: وما ذاك؟ قلت: تأمرني بالجماعة وتحضني عليها، ثم تقول: صلِّ الصلاة وحدك، وهي الفريضة، وصلِّ مع الجماعة، وهي نافلة؟! قال: يا عمرو بن ميمون ، قد كنت أظنك من أفقه أهل هذه القرية، تدري ما الجماعة؟ قلت: لا، قال: إن جمهور الجماعة الذين فارقوا الجماعة! الجماعة ما وافق الحق وإن كنت وحدك

وفي طريق أخرى: [فضرب على فخذي وقال: ويحك، إن جمهور الناس فارقوا الجماعة، وإن الجماعة ما وافق طاعة الله عز وجل ]، قال نعيم بن حماد : [يعني إذا فسدت الجماعة فعليك بما كانت عليه الجماعة قبل أن تفسد، وإن كنت وحدك، فإنك أنت الجماعة حينئذ] ذكره البيهقي وغيره”.

المتن منقول من موقع الشيخ سفر الحوالي.

الجماعة عالم متمسك بالسنة
وإن خالفه من في الأرض


عن عمرو بن ميمون الأودي: قال قدم علينا معاذ بن جبل على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم؛ فوقع حبه في قلبي، فلزمته حتى واريته في التراب بالشام، ثم لزمت أفقه الناس بعده عبد الله بن مسعود فَذُكر يوماً عنده تأخير الصلاة عن وقتها فقال: (( صلوا في بيوتكم واجعلوا صلاتكم معهم سبحة )) فقلت له : وكيف لنا بالجماعة؟ فقال لي : (( يا عمرو بن ميمون إن جمهور الجماعة هي التي تفارق الجماعة ، إنما الجماعة ما وافق طاعة الله وإن كنت وحدك)).أخرجه اللالكائي في شرح أصول اعتقاد أهل السنة والجماعة (ص 160) وصححه الألباني في تخريج مشكاة المصابيح (1/61)

قال أبو شامة: ((وحيث جاء الأمر بلزوم الجماعة؛ فالمراد به لزوم الحق وإتباعه وإن كان المتمسك به قليلاً والمخالف كثيراً؛ لأن الحق الذي كانت عليه الجماعة الأولى من النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابة رضي الله عنهم ولا نظر إلى كثرة أهل الباطل)).[((الباعث على إنكار البدع والحوادث)) (ص : 22)]

وقال إسحاق بن راهوية رحمه الله: (( لو سألت الجهال عن السواد الأعظم لقالوا جماعة الناس، ولا يعلمون أن الجماعة عالم متمسك بأثر النبي صلى الله عليه وسلم وطريقه فمن كان معه وتبعه فهو الجماعة)) أخرجه أبو نعيم في الحلية (9/239).

قال الشاطبي رحمه الله: (( فانظر حكايته تتبين غلط من ظن أن الجماعة هي جماعة الناس وإن لم يكن فيهم عالم وهو فهم العوام لا فهم العلماء؛ فليثبت الموفق في هذه المزلة قدمه لئلا يضل عن سواء السبيل، ولا توفيق إلا بالله)). [الاعتصام : (2/267)]

وقال ابن القيم رحمه الله في إغاثة اللهفان (1/70) :
وكان محمد بن أسلم الطوسي الإمام المتفق على إمامته مع رتبته أتبع الناس للسنة في زمانه حتى قال: “ما بلغني سنة عن رسول الله إلا عملت بها ولقد حرصت على أن أطوف بالبيت راكبا فما مكنت من ذلك

فسئل بعض أهل العلم في زمانه عن السواد الأعظم الذين جاء فيهم الحديث: “إذا اختلف الناس فعليكم بالسواد الأعظم“، فقال: محمد بن أسلم الطوسي هو السواد الأعظم.
وصدق والله فإن العصر إذا كان فيه عارف بالسنة داع إليها فهو الحجة وهو الإجماع وهو السوار الأعظم وهو سبيل المؤمنين التي من فارقها واتبع سواها ولاه الله ما تولى وأصلاه جهنم وساءت مصيرا

وقال أيضاً رحمه الله في إعلام الموقعين( 3/398) :
واعلم أن الإجماع والحجة والسواد الأعظم هو العالم صاحب الحق , وإن كان وحده وإن خالفه أهل الأرض .
وقال بعض أئمة الحديث وقد ذكر له السواد الأعظم فقال : أتدري ما السواد الأعظم هو محمد بن أسلم الطوسي وأصحابه . فمسخ المختلفون الذين جعلوا السواد الأعظم والحجة والجماعة هم الجمهور !!، وجعلوهم عيارا على السنة ، وجعلوا السنة بدعة والمعروف منكراً ، لقلة أهله وتفردهم في الأعصار والأمصار ، وقالوا من شذ شذ الله به في النار ، وما عرف المختلفون أن الشاذ ما خالف الحق وإن كان الناس كلهم عليه إلا واحدا منهم فهم الشاذون ، وقد شذ الناس كلهم زمن أحمد بن حنبل إلا نفرا يسيرا فكانوا هم الجماعة وكانت القضاة حينئذ والمفتون والخليفة وأتباعه كلهم هم الشاذون وكان الإمام أحمد وحده هو الجماعة ، ولما لم يتحمل هذا عقول الناس قالوا للخليفة يا أمير المؤمنين أتكون أنت وقضاتك وولاتك والفقهاء والمفتون كلهم على الباطل وأحمد وحده هو على الحق فلم يتسع علمه لذلك فأخذه بالسياط والعقوبة بعد الحبس الطويل فلا إله إلا الله ، ما أشبه الليلة بالبارحة وهي السبيل المهيع لأهل السنة والجماعة حتى يلقوا ربهم ، مضى عليها سلفهم وينتظرها خلفهم من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي .

وقال رحمه الله : لا يوحشنك من قد أقر على نفسه هو وجميع أهل العلم أنه ليس من أولي العلم ، فإذا ظفرت برجل واحد من أولي العلم ، طالب للدليل ، محكم له ، متبع للحق حيث كان وأين كان ، ومع من كان ، زالت الوحشة وحصلت الألفة ولو خالفك ، فإنه يخالفك ويعذرك ، والجاهل الظالم يخالفك بلا حجة ويكفرك ، أو يبدعك بلا حجة ، وذنبك رغبتك عن طريقته الوخيمة ، وسيرته الذميمة فلا تغتر بكثرة هذا الضرب فإن الآلاف المؤلفة منهم لا يعدلون بشخص واحد من أهل العلم ، والواحد من أهل العلم يعدل بملء الأرض منهم أ.هــــــــ

المصدر:
http://www.fatwa1.com/anti-erhab/Salafiyah/Olama/Jamaah.html

رد الشبهة بصوت العلامة الفوزان حفظه الله
حفظ و استماع

وهذا موضوع بالخصوص جزا الله كاتبه خيرا

الجوابُ المُحكم في بيان المُرادِ بالســوادِ الأعظم [تعقيبٌ على عاشقِ الصوفيةِ]
الجوابُ المُحكم في بيان المُرادِ بالســوادِ الأعظم [تعقيبٌ على عاشقِ الصوفيةِ]

وهذا آخر له علاقة بالموضوع
ما معنى السلفية ؟ و (لا تجتمع أمتي على ضلالة) – الامام الالباني رحمه الله
ما معنى السلفية ؟ و (لا تجتمع أمتي على ضلالة) – الامام الالباني رحمه الله


رد مفحم للشيخ عبد الرحمن دمشقية على أشعري حول دعوى السواد الاعظم
رابط الملف الصوتي 2 ميغا بايت

http://www.4shared.com/file/112462586/102370f/___-_____.html

رابط آخر لنفس الملف
http://www.box.net/shared/dcik13jg1l

وهذا الرد المفحم في فيديو يوتوب

وردود أخرى هنا !!

للكاتب :  أبو عبيدة
About these ads

About asha3ira2

بسم الله
This entry was posted in لا تجتمع أمتي على ضلالة, يد الله مع الجماعة, السواد الأعظم, السواد الاعظم, شبهات, شبهة السواد الاعظم. Bookmark the permalink.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s